الوفد الروسي يلتقي الثلاثاء في جنيف وفدي دمشق و”الهيئة العليا”

28 فبراير 2017 at 6:50ص

بحث نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف، في جنيف، الثلاثاء، سير المفاوضات السورية

مع رئيس وفد الحكومة السورية بشار الجعفري، حسبما ذكرت البعثة الروسية الدائمة في جنيف.

وأفادت البعثة الروسية، الثلاثاء 28 فبراير/شباط، بأن غاتيلوف والجعفري اتفقا على مواصلة تنسيق الجهود الرامية إلى تحريك المفاوضات السورية.

وأضافت أن غاتيلوف التقى في جنيف أيضا زعيمة حركة المجتمع التعددي، رندة قسيس.

وتتواصل في جنيف، لليوم السادس على التوالي، المفاوضات حول تسوية الأزمة السورية، ومن المتوقع أن يلتقي الوفد الروسي، الثلاثاء وفد “الهيئة العليا للمفاوضات” المعارضة.

وأشار سيرغي فيرشينين، مدير قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في وزارة الخارجية الروسية، الاثنين، إلى أن دبلوماسيين روسا سيلتقون، الثلاثاء، في جنيف وفد الهيئة العليا للمفاوضات المعارضة وكذلك رئيس الوفد الإيراني، حسين جابري أنصاري، قائلا: “نحن منفتحون، وسنلتقي جميع المشاركين في الحوار دون أي تفرقة”.

من جانبه، لم يستبعد نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف، الذي وصل إلى جنيف، الاثنين 27 فبراير/شباط، للمشاركة في أعمال اجتماع للجمعية العامة للأمم المتحدة حول موضوع حقوق الإنسان، إجراء لقاءات مع أطراف المفاوضات السورية الجارية حاليا في المدينة السويسرية، بما في ذلك الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن مؤتمر الرياض.

بدوره، أكد رئيس وفد الهيئة العليا، نصر الحريري، أنه سيجري اجتماعا مع الوفد الروسي في جنيف الثلاثاء.

كما من المنتظر أن يلتقي وفد منصة موسكو مع الهيئة العليا للمفاوضات لبحث تشكيل وفد واحد للمعارضة.

وتجري جولة “جنيف-4” من المفاوضات بمشاركة وفد الحكومة السورية، برئاسة مندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة، بشار الجعفري، ووفد يمثل الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن مؤتمر الرياض للمعارضة السورية وكذلك وفدي منصتي القاهرة وموسكو اللتين رفضتا الانضمام لفريق الهيئة العليا، الذي يصف نفسه بالوفد الوحيد للمعارضة في هذه الجولة واقترح مقعدا واحدا فقط لكل من مجموعتي موسكو والقاهرة.

وخلال الجولات الثلاث من مفاوضات “جنيف-3″، التي عقدت في فبراير/شباط، ومارس/آذار، وأبريل/نيسان من العام 2016، لم ينجح وسيط الأمم المتحدة في جمع ممثلي المعارضة والحكومة حول طاولة واحدة.

المصدر: وكالات

 

أقرأ ايضاً