خيانة وراء سقوط كاراج العباسيين في دمشق

21 مارس 2017 at 9:11ص

تحقق السلطات السورية المخابراتية مع احد المسؤولين العسكريين او مسؤول امني

لكن السرية التامة لم تكشف ما هو سر التحقيقات. 

الا ان مسلحين معارضة تسللوا الى الأبنية المحيطة بكاراج العباسيين في قلب دمشق، وبعدما سيطروا على الأبنية، هاجموا كاراج العباسيين وهو كاراج تاريخي ومليء بسيارات التاكسي وغيرها.

وفي ذات الوقت، قامت حملة عسكرية من حي جوبر لتصل الى حي القابور وتم وصلهما سويّة، ويجري التحقيق ما اذا كان احد من المسؤولين عن تلك النقاط قد قبض اموالاً باهظة من المنظمات التكفيرية والمعارضة المسلحة كي يغضّ النظر ويترك المعارضة المسلحة تسيطر على كاراج العباسيين، الذي اكد التلفزيون السوري انه كان محتلا من المسلحين وتم تطهيره بواسطة الجيش العربي السوري بعدما نفى امس ان يكون المسلحون قد دخلوا كاراج العباسيين، واظهروا بالصور الكاراج حيث دارت اشتباكات ووصف التلفزيون السوري ان معركة عنيفة حصلت من قبل الجيش العربي السوري لاعادة السيطرة على كاراج العباسيين.

وقد جرى خبر سيطرة المعارضة المسلحة على كاراج العباسيين من وكالة روسيا اليوم التي لديها مندوبين في قلب العاصمة دمشق ومسموح لهم التجول وعندهم حصانة ديبلوماسية.

والتحقيق مستمر ولكن بصورة سرية للغاية، لان الخروقات غير طبيعية، سواء السيطرة ناريا على الطريق الدولي، ام السيطرة على شارع فارس الخوري ناريا، ام احتلال كاراج العباسيين لمدة يوم ونصف، لان في الامر شيء غير طبيعي، فالاموال تلعب دورها كثيرا، ليغضّ النظر بعضهم ومقابل هذا المبلغ يهرب الى خارج سوريا اذا كان صحيحا ان مسؤولا عسكريا او امنيا قد قبض أموال من المسلحين.

أقرأ ايضاً